الجيش يستعيد السيطرة على الضليعيات في الحدود الإدارية بين محافظتي حمص ودير الزور    |    الرئيس الأسد يؤدي صلاة عيد الفطر المبارك في رحاب جامع النوري بحماة    |    سلاح الجو يدمر تجمعات وتحصينات لتنظيم “داعش” في دير الزور ويقضي على 14 إرهابيا    |    منتخب سورية الأولمبي لكرة القدم يخسر أمام نظيره العماني وديا    |    إصابة 20 مواطناً جراء اعتداء إرهابي بقذيفة على حي الفرقان بحلب    |    زاخاروفا: استهداف “التحالف الدولي” طائرة حربية سورية انتهاك لميثاق الأمم المتحدة    |    الجيش يقضي على عدد من إرهابيي “جبهة النصرة” في درعا البلد ومنطقة اللجاة    |    استشهاد شخص وانقطاع الكهرباء عن مدينة درعا جراء اعتداءات المجموعات المسلحة    |    الرئيس الأسد يطلق خلال ترؤسه جلسة مجلس الوزراء المشروع الوطني للإصلاح الإداري    |    الخارجية الكازاخستانية ترسل دعوات إلى الحكومة السورية و”المعارضة” والدول الضامنة    |    المجموعات المسلحة تستهدف أحياء سكنية بدمشق ومحطة كهرباء محردة بريف حماة    |    الجيش يدك أوكاراً وتحصينات ل“داعش” ويقضي على أعداد منهم في دير الزور ومحيطها    |    استشهاد شخص وإصابة 5 في الدخانية جراء خرق المجموعات المسلحة مذكرة تخفيف التوتر    |    موسكو تحذر واشنطن من استهداف الجيش السوري: على الجميع احترام سيادة أراضي سورية    |    لافروف في مؤتمر صحفي من بكين: على أميركا احترام وحدة وسلامة الأراضي السورية
آخر الأخبار
الأخبار الهامة

البنتاغون يكشف عن نتائج تحقيقه في غارة دير الزور




أعلن البنتاغون عن نتائج تحقيقاته في الغارات التي شنها التحالف الدولي في أيلول الماضي على مواقع الجيش السوري في دير الزور، مؤكدا أن بعض تفاصيل التحقيق ستبقى سرية.

أعلن البنتاغون عن نتائج تحقيقاته في الغارات التي شنها التحالف الدولي في أيلول الماضي على مواقع الجيش السوري في دير الزور، مؤكدا أن التقرير حول التحقيق سيبقى سريا.

واعتبر البنتاغون أن الغارة كانت ناجمة عن خطأ بشري، مصرا على أن الضربات الجوية توقفت فور تلقي اتصال من الجانب الروسي الذي أبلغ العسكريين الأمريكيين بوقوع الخطأ.

وقال اللواء ريتشارد كاو الذي يترأس التحقيقات، خلال إيجاز صحفي، عقده الثلاثاء 29 تشرين الثاني: "كان ذلك مؤسفا ونجم عن خطأ بشري".

وأصر على أن العسكريين من التحالف الدولي الذي تقوده واشنطن، كانوا واثقين من أن القصف الذي استمر لأكثر من ساعة يوم الـ17 أيلول الماضي، كان يستهدف مواقع إرهابيين.

وتابع كاو أن التحالف الدولي أبلغ روسيا مسبقا بنيته توجيه الغارة في دير الزور، حيث يحارب الجيش السوري تنظيم "داعش الإرهابي، لكنه أخطأ لدى تقديم إحداثيات المواقع التي كان يعتزم استهدافها، وقدم إحداثيات موقع آخر يبعد 9 كيلومترات جنوبي مدينة دير الزور، فيما تقع النقطة التي ركزت عليها الضربات الجوية المتكررة في اتجاه مختلف.

وشدد على أن التقرير التي أعدته اللجنة المعنية بالتحقيق، سيبقى سرية. وتابع أن التحقيقات استغرقت 6 أسابيع، إذ قدم قرابة 70 شخصا شهاداتهم حول الحادث.

ولم يشر كاو إلى إمكانية ملاحقة أي من العسكريين الذين كان له دور في توجيه الضربات. قائلا: "يمكنني أن أقول إن جميع الأشخاص الذين تحدثنا معهم، يبذلون كل ما بوسعهم من أجل القضاء على داعش".

27:04
2016-11-29