تواصل معارك الجيش السوري مع المجموعات الإرهابية في حمص وحماة ودرعا    |    الجيش العربي السوري يسيطر على حي الجزماتي شرق مدينة حلب    |    لافروف: سنواصل سعينا لإنقاذ حلب من التنظيمات الإرهابية    |    الجيش يقضي على معظم أفراد مجموعة إرهابية هاجمت نقطة عسكرية في منطقة اللجاة بدرعا    |    الجعفري: الحكومة السورية ملتزمة بمحاربة الإرهاب والسعي لحل سياسي    |    سورية لن تسمح للطاغية أردوغان بالتدخل في شؤونها وستقطع اليد التي تمتد إليها    |    الجعفري: الحكومة السورية ملتزمة بمكافحة الإرهاب وبالسعي لحل سياسي دون تدخل خارجي    |    بتكليف من الرئيس الأسد.. الوزير عزام يقدم التعازي للرئيس الكوبي راؤول كاسترو    |    الجيش يقضي على إرهابيين من “داعش” و”النصرة” بريفي السويداء ودرعا    |    الجيش يعيد الأمن والاستقرار إلى حيي الحيدرية والصاخور في حلب    |    الجيش يؤمن خروج 1500 شخص من أحياء حلب الشرقية    |    الجيش يدمر مقرات لإرهابيي “جيش الفتح” وعربات مدرعة بريفي حلب وإدلب    |    الجيش يواصل إنجازاته في مكافحة الإرهاب تحت الأرض وفوقها    |    لافروف:دعوة باريس لعقد مؤتمر للدول الداعمة “للمعارضة” بسورية تعيق إجراء الحوار    |    الجيش ينفذ رمايات نارية تطال تجمعات إرهابيي “النصرة” بدرعا البلد
آخر الأخبار
الأخبار الهامة

البنتاغون يكشف عن نتائج تحقيقه في غارة دير الزور




أعلن البنتاغون عن نتائج تحقيقاته في الغارات التي شنها التحالف الدولي في أيلول الماضي على مواقع الجيش السوري في دير الزور، مؤكدا أن بعض تفاصيل التحقيق ستبقى سرية.

أعلن البنتاغون عن نتائج تحقيقاته في الغارات التي شنها التحالف الدولي في أيلول الماضي على مواقع الجيش السوري في دير الزور، مؤكدا أن التقرير حول التحقيق سيبقى سريا.

واعتبر البنتاغون أن الغارة كانت ناجمة عن خطأ بشري، مصرا على أن الضربات الجوية توقفت فور تلقي اتصال من الجانب الروسي الذي أبلغ العسكريين الأمريكيين بوقوع الخطأ.

وقال اللواء ريتشارد كاو الذي يترأس التحقيقات، خلال إيجاز صحفي، عقده الثلاثاء 29 تشرين الثاني: "كان ذلك مؤسفا ونجم عن خطأ بشري".

وأصر على أن العسكريين من التحالف الدولي الذي تقوده واشنطن، كانوا واثقين من أن القصف الذي استمر لأكثر من ساعة يوم الـ17 أيلول الماضي، كان يستهدف مواقع إرهابيين.

وتابع كاو أن التحالف الدولي أبلغ روسيا مسبقا بنيته توجيه الغارة في دير الزور، حيث يحارب الجيش السوري تنظيم "داعش الإرهابي، لكنه أخطأ لدى تقديم إحداثيات المواقع التي كان يعتزم استهدافها، وقدم إحداثيات موقع آخر يبعد 9 كيلومترات جنوبي مدينة دير الزور، فيما تقع النقطة التي ركزت عليها الضربات الجوية المتكررة في اتجاه مختلف.

وشدد على أن التقرير التي أعدته اللجنة المعنية بالتحقيق، سيبقى سرية. وتابع أن التحقيقات استغرقت 6 أسابيع، إذ قدم قرابة 70 شخصا شهاداتهم حول الحادث.

ولم يشر كاو إلى إمكانية ملاحقة أي من العسكريين الذين كان له دور في توجيه الضربات. قائلا: "يمكنني أن أقول إن جميع الأشخاص الذين تحدثنا معهم، يبذلون كل ما بوسعهم من أجل القضاء على داعش".

27:04
2016-11-29